Sustainable Partnership....  شراكة مستدامة
Republic of Yemen State of Kuwait State of Qatar Sultanate of Oman Kingdom of Saudi Arabia Kingdom of Bahrain United Arab Emirates
هيئة التقييس توقع مذكرة تفاهم مع جامعة الخليج العربي
20 أغسطس 2017
وقع الأمين العام لهيئة التقييس لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية معالي الأستاذ نبيل بن أمين ملا مع رئيس جامعة الخليج العربي معالي الدكتور خالد بن عبدالرحمن العوهلي اتفاقية تعاون لنشر ثقافة التقييس وحماية المستهلك والبيئة والصحة العامة من خلال التعليم والدراسات والأبحاث ذات العلاقة، وذلك في رحاب جامعة الخليج العربي بمملكة البحرين.
وخلال التوقيع، أشار معالي الأمين العام لهيئة التقييس الأستاذ نبيل بن أمين ملا أن توقيع هذه الاتفاقية مع جامعة الخليج العربي هو تفعيل حقيقي لشعار الهيئة "شراكة مستدامة" الذي يصبو إلى بناء العلاقات وتحقيق التكامل مع الهيئات العلمية والأكاديمية العريقة، مؤكداً أن جامعة الخليج العربي بما لديها من سمعة مميزة ستكون بمثابة انطلاقة للهيئة في مجال البحوث والدراسات المتخصصة في التقييس ومعايرة المواصفات والجودة وقضايا الأيزو.
وأضاف: "هذه الاتفاقية تهدف إلى وضع إطار للتدريب وبناء القدرات في مجال التقييس في منطقة دول مجلس التعاون بالتعاون مع مركز التدريب والتعليم المستمر في الجامعة، كذلك المساهمة في نشر ثقافة التقييس والمواصفات والجودة للتجار والمستهلكين على حد سواء".
من جانبه أكد رئيس جامعة الخليج العربي معالي الدكتور خالد العوهلي أن توقيع هذه الاتفاقية يُعد خطوة نحو توثيق أواصر التعاون مع المؤسسات التخصصية لدول مجلس التعاون، وفي مقدمتها هيئة التقييس التي تلعب دوراً مهماً في أنشطة التقييس المختلفة ومتابعة تطبيقها والالتزام بها بالتعاون والتنسيق مع أجهزة التقييس في دول المجلس مما يسهم في زيادة فعالية الاقتصاد الخليجي وضمان سلامة المواطن ورفاهيته وخدمة مجتمعاتنا وخصوصاً في الوقت الراهن حيث التكتلات الاقتصادية والسياسية التي تتطلب إيلاء اهتمام خاص لقضايا التقييس والجودة في المنتجات والخدمات.

وقال الدكتور العوهلي: "لهيئة التقييس بصمة واضحة في مجال مواصفات السلع والمنتجات بمختلف أنواعها"، موضحاً أنه "من واقع الدور الذي تلعبه جامعة الخليج العربي كجامعة إقليمية خليجية نموذجية تتصدى للقضايا الاستراتيجية في دول المجلس في العديد من المجالات كالصحة والتنمية البشرية والبيئة والعلوم والتكنولوجيا، بالإضافة إلى قضايا الطاقة والأمن المائي والغذائي وقضية تغير المناخ، فضلاً عن القضايا الصحية المؤرقة والشائعة في دول الخليج كالسمنة والسكري وأمراض القلب والسرطان بأنواعه، إلى جانب الإسهام في نشر ثقافة العلم والمعرفة والابتكار في مجتمعات الخليج العربي بشكل فعال، وهو ما يلتقي مع أهداف هيئة التقييس الرامية إلى حماية الصحة والبيئة والاقتصاد".
من جانب آخر وقعت هيئة التقييس الأسبوع الماضي مذكرة تفاهم مع مؤسسة الإنتاج البرامجي المشترك لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية تهدف إلى إيجاد علاقات عمل وتعاون بناءة بينهما لتعزيز التواصل والتنسيق بين الطرفين في عدد من المجالات ذات العلاقة، بما يساعد على حماية المستهلك والبيئة والصحة العامة، ودعم التجارة البينية بين الدول الأعضاء والارتقاء بالتبادل التجاري بينها عن طريق إزالة العوائق الفنية للتجارة، بما يدعم ويحقق الأهداف والغايات السامية للجانبين.
وقع الاتفاقية عن هيئة التقييس معالي الأستاذ نبيل بن أمين ملا الأمين العام، وعن مؤسسة الإنتاج البرامجي المشترك لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية سعادة الأستاذ علي حسن الريس المدير العام.