هيئة التقييس تشارك في اجتماع الآيزو وتوقع مذكرات تفاهم للتعاون الفني

أكتوبر 5, 2019
 
هيئة التقييس تشارك في اجتماع الآيزو وتوقع مذكرات تفاهم للتعاون الفني
 

شاركت هيئة التقييس لدول مجلس التعاون في الاجتماع السنوي الـ (٤٢) للجمعية العمومية للمنظمة الدولية للتقييس ISO لعام ٢٠١٩م، والاجتماع الـ (٥٣) للجنة الأيزو لشؤون الدول النامية DEVCO خلال الفترة 16-20 سبتمبر 2019م، في كيب تاون.

وعقدت الهيئة عدداً من الاجتماعات الثنائية، أهمها مع وفد اللجنة الأوروبية للتقييس CEN، واللجنة الأوروبية للتقييس الكهروتقني CENELEC لتقييم البرنامج التنفيذي ٢٠١٩م ومناقشة مجالات التعاون المقترحة لخطة العمل ٢٠٢٠م، وذلك بعد أن تم اختيار هيئة التقييس من قبل اللجنتين كواحدة من أهم خمس جهات حول العالم للتعاون الفني حتى عام 2022م، وهي الصين واليابان والهند ومنظمة التقييس الأفريقية.

كما تم عقد اجتماعات ثنائية مع شركة مختبرات اندر رايترز UL لمناقشة التعاون الفني في مجال المواصفات وبرامج بناء القدرات، والجمعية الأمريكية الدولية للفحص والمواد ASTM International لمناقشة مجالات التعاون وتقييم الأنشطة الحالية في إطار مذكرة التفاهم الموقعة بين الجانبين، بالإضافة إلى عقد اجتماع مع إدارة المواصفات الماليزية لمناقشة التعاون المشترك في مجال موائمة المواصفات القياسية خصوصاً في مجال الحلال ومستحضرات التجميل وبرامج بناء القدرات.

وخلال مشاركتها في الاجتماع وقعت هيئة التقييس عدداً من مذكرات التفاهم والتعاون الفني مع عدد من المنظمات الإقليمية والدولية أهمها مذكرة للتعاون الفني مع الاتحاد الدولي للاتصالات ITU في مجال المواصفات وتبادل المعلومات وبرامج القدرات الفنية، ومذكرة للتعاون الفني مع المنظمة الدولية للتقييسISO، واتفاقية الملكية الفكرية للوصول إلى المواصفات القياسية الأوروبية مع اللجنة الأوروبية للتقييس CEN واللجنة الأوروبية للتقييس الكهروتقني CENELEC.

كما وقعت الهيئة مذكرة تفاهم مع هيئة المواصفات الإندونيسية BSN، بالإضافة إلى توقيع برنامجاً تنفيذياً لعام 2020م مع معهد المواصفات الوطني الأمريكي في إطار مذكرة التفاهم الموقعة بين الجانبين.

للتواصل مع المركز الإعلامي

هاني الأديمي
هاني الأديمي باحث أول تسويـــق
+966 11 274 6655 +966 53 009 0109 alademi@gso.org.sa
X

 

نحن نرحب بتعليقاتك!

شكرا لتصفحكم موقعنا. ساعدنا على تحسين تجربتك من خلال إجراء استطلاع الرأي القصير.

بالنقر على نعم، ستتم إعادة توجيهك إلى صفحة الاستبيان.

 
نعم   لا شكرا